Skip to main content

علي فتح الله نجاد هو زميل زائر في مركز بروكنجز الدوحة، وهو أيضاً أستاذ مساعد بداوم جزئي في مركز دراسات الخليج بجامعة قطر. وكان في السابق زميلاً مشاركاً في برنامج ما بعد الدكتوراه في مشروع إيران التابع لكلية كنيدي بجامعة هارفارد وزميلاً مساعداً في برنامج الشرق الأوسط وشمال أفريقيا التابع للمجلس الألماني للعلاقات الخارجية (DGAP) – حيث عمل كخبير داخلي في الشؤون الإيرانية. ويشغل حالياً منصب باحث مشارك في مركز سياسات الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بجامعة برلين الحرّة (FU)، وباحث مشاركاً في مركز دراسات التعاون الدولي والتنمية (CECID) في جامعة بروكسيل الحرة (ULB).

يحمل فتح الله نجاد درجة الدكتوراه في العلاقات الدولية من مركز دراسات التنمية في كلية الدراسات الشرقية والأفريقية بجامعة لندن (SOAS) وكان موضوع أطروحته علاقات إيران الدولية في أوائل القرن الواحد والعشرين في ظل نظام عالمي متغير. وقد درّس العولمة والتنمية في غرب آسيا وشمال أفريقيا، وإيران المعاصرة والثورات العربية في عدد من الجامعات والمراكز، ومنها مركز سياسات الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بجامعة برلين الحرّة، وجامعة وستمنستر وكلية الدراسات الشرقية والأفريقية بجامعة لندن.

ويشارك فتح الله نجاد بشكل دائم كمتحدث في المنتديات السياسية (بما في ذلك البرلمان الأوروبي، ومجلس العموم البريطاني والجمعية الوطنية الفرنسية، وجامعة القانون في لندن والأكاديمية الدبلوماسية في فيينا) وفي المؤتمرات الأكاديمية، كما يشارك بانتظام في برامج تُبث عبر وسائل إعلامية دولية. وبالإضافة إلى الدراستين العلميتين بشأن الصراع الأمريكي – الإيراني بعد هجمات 11/9، كتب فتح الله نجاد أكثر من 150 مقالة تحليلية باللغات الإنكليزية والألمانية والفرنسية تُرجِمت إلى عشرات اللغات. ونُشِرَت أعماله على نطاق عالمي في العديد من المواقع الصحف الإلكترونية منها PBS Newshour، والجزيرة الإنكليزية، وذا غارديان، وذا ناشنل إنترست، وأوبن ديموكرايسي، وورلد بوليسي جورنال، وFrankfurter Allgemeine Zeitung، Neue Zürcher Zeitung، وInternationale Politik (IP)، وDer Tagesspiegel، وتاز، وهافنغتن بوست (فرنسا، كيبيك، وألمانيا)، وجيوستراتيجيك، وميديابارت، ولوريان لو جور، وإنسايت توركي، وإيرانيان دبلومايسي، وباليستين – إزرايل جورنال أوف بوليتكس، وإكونوميكس أند كولتشور.

وسيحمل كتابه القادم عنوان: "Iran in an Emerging New World Order: From Ahmadinejad to Rouhani"، نيويورك: بالغراف ماكميلان (دراسات حول السياسة الإيرانية).

علي فتح الله نجاد هو زميل زائر في مركز بروكنجز الدوحة، وهو أيضاً أستاذ مساعد بداوم جزئي في مركز دراسات الخليج بجامعة قطر. وكان في السابق زميلاً مشاركاً في برنامج ما بعد الدكتوراه في مشروع إيران التابع لكلية كنيدي بجامعة هارفارد وزميلاً مساعداً في برنامج الشرق الأوسط وشمال أفريقيا التابع للمجلس الألماني للعلاقات الخارجية (DGAP) – حيث عمل كخبير داخلي في الشؤون الإيرانية. ويشغل حالياً منصب باحث مشارك في مركز سياسات الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بجامعة برلين الحرّة (FU)، وباحث مشاركاً في مركز دراسات التعاون الدولي والتنمية (CECID) في جامعة بروكسيل الحرة (ULB).

يحمل فتح الله نجاد درجة الدكتوراه في العلاقات الدولية من مركز دراسات التنمية في كلية الدراسات الشرقية والأفريقية بجامعة لندن (SOAS) وكان موضوع أطروحته علاقات إيران الدولية في أوائل القرن الواحد والعشرين في ظل نظام عالمي متغير. وقد درّس العولمة والتنمية في غرب آسيا وشمال أفريقيا، وإيران المعاصرة والثورات العربية في عدد من الجامعات والمراكز، ومنها مركز سياسات الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بجامعة برلين الحرّة، وجامعة وستمنستر وكلية الدراسات الشرقية والأفريقية بجامعة لندن.

ويشارك فتح الله نجاد بشكل دائم كمتحدث في المنتديات السياسية (بما في ذلك البرلمان الأوروبي، ومجلس العموم البريطاني والجمعية الوطنية الفرنسية، وجامعة القانون في لندن والأكاديمية الدبلوماسية في فيينا) وفي المؤتمرات الأكاديمية، كما يشارك بانتظام في برامج تُبث عبر وسائل إعلامية دولية. وبالإضافة إلى الدراستين العلميتين بشأن الصراع الأمريكي – الإيراني بعد هجمات 11/9، كتب فتح الله نجاد أكثر من 150 مقالة تحليلية باللغات الإنكليزية والألمانية والفرنسية تُرجِمت إلى عشرات اللغات. ونُشِرَت أعماله على نطاق عالمي في العديد من المواقع الصحف الإلكترونية منها PBS Newshour، والجزيرة الإنكليزية، وذا غارديان، وذا ناشنل إنترست، وأوبن ديموكرايسي، وورلد بوليسي جورنال، وFrankfurter Allgemeine Zeitung، Neue Zürcher Zeitung، وInternationale Politik (IP)، وDer Tagesspiegel، وتاز، وهافنغتن بوست (فرنسا، كيبيك، وألمانيا)، وجيوستراتيجيك، وميديابارت، ولوريان لو جور، وإنسايت توركي، وإيرانيان دبلومايسي، وباليستين – إزرايل جورنال أوف بوليتكس، وإكونوميكس أند كولتشور.

وسيحمل كتابه القادم عنوان: “Iran in an Emerging New World Order: From Ahmadinejad to Rouhani”، نيويورك: بالغراف ماكميلان (دراسات حول السياسة الإيرانية).

Get daily updates from Brookings